الاثنين، 14 أكتوبر، 2013

فى كل عام

يحدث ان اجد نفسى محاصر  بإحساس ما اعجز عن التعبير عنه
ولكن حينما احاول اعتمد على ما يشعر به من يمر بنفس اللحظة
الكعبة ، الطواف ، يوم عرفه، كسوة الكعبة ، يوم العيد ، الاضحية
كل مسمى من هؤلاء له مقال وحده ممكن ان تصف فيه ماشئت
ولكنى احب اختصارها فى كلمات ويشعر كل انسان بقلبه فقط ولا يحتاج لان يقرأ

لا يحتاج ان يظهر للعالم مدى الاحساس بالروضه والامان والقرب من الله حينها
لا يحتاج ان يقول لكل ما يحب ان زد من قربك لى فأنا اليوم سعيد
لا يحتاج ان تعبر ملامحه بالدموع من هيبة المشهد الذى لا يتكرر الا كل عام مرة واحدة
لعل العام القادم نفقد احباباً او يقفدونا الاحباب

لذلك...
اعتذر عن كل شئ وعن اى شئ به شائبة من الخطأ او النسيان لاحد

ونصيحتى انك لا تعيش تلك الاجواء بروح اصطناعية بروتين كل عام بل تعامل كما تجد نفسك
سعيداً لشئ او حزيناً على فقدان شئ .. ولكن ليكن فى حساباتك ان الدعوة فى ذلك الوقت
والتسامح والسبق بالخير قد يعطل الكثير من العقبات فى قلبك ممن الممكن ان توجد بعد ذلك ...


كل عام وانتم جميــــعاً بخير....






هناك تعليقان (2):